في أرض الظلال

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

The Undying Monster

الوحش الذي لا يموت ★★★★★


إخراج • Director

جون برام John Brahm

أدوار أولى • Principal Cast

جيمس إليسون، هيذر أنجل، جون هوارد، براموَل فلتشر.

James Ellison, Heather Angel, John Howard, Bramwell Fletcher

النوع/ البلد/ التاريخ • Genre/ Country/ Year

Horror | USA| 1942


|*| قامت شركة تونتييث سنتشري فوكس بإنتاج هذا الفيلم قبل وفاة مؤلفة الرواية جسي دوغلاس كرويش بسبعة أعوام. «الوحش الذي لا يموت» من أعمال المؤلفة سنة 1922» التي كتبت عدداً من الأفلام التي تمزج، كما الحال هنا بين الرعب والخيال العلمي والرومانسية يبدأ الفيلم مثيراً للإهتمام بسبب أسلوب متوتر ورصين معاً، ثم- في النصف الثاني- ينقلب إلى حكاية روتينية حول الرجل-الذئب.

Based on Jesse Douglas Kerruish's 1922 novel, John Brahm's film starts Stylish and moody, thrilling and good enough to be considered as a small jewel in its genre. Nevertheless, the second half is routinism job about hunting the monster: a werewolf in love.

م ر

Feb 4, 2008

ISSUE 166 |Feb. 5| Berlin Film Fest. 1 / Oscar Countdown 2/ Websites/ John Landis/Al Adamson

|*| BERLIN FILM FESTIVAL |*|
يبدأ مهرجان برلين السينمائي الدولي دورته الجديدة في السابع من هذا الشهر وسأكون هناك لأنه المكان الأفضل لناقد سينمائي أن يكون فيه. قسّمت لائحة الأفلام الى قسمين. الأولى هي التي تحتوي على أفلام المسابقة والأفلام الرسمية خارج المسابقة. القسم الثاني في آخر عدد اليوم ويحتوي على البانوراما والبانوراما الخاصّة والفورام (الصورة من فيلم "بولاست« الأميركي- أحد الأفلام المتسابقة)٠
----------------------------


COMPETITION
The Elite Squad, Brazil, Jose Padilha
In Love We Trust, China, Wang Xiaoshuai
Black Ice, Finland-Germany, Petri Kotwica
I've Loved You So Long, France-Germany, Philippe Claudel
Julia, France, Erick Zonca
Lady Jane, France, Robert Guediguian
Blood Cherries, Germany, Doris Doerrie
Heart of Fire, Germany-Italy-Austria, Luigi Falorni
Sparrow, Hong Kong, Johnnie To
The Song of Sparrows, Iran, Majid Majidi
Restless, Israel-Germany-Canada-France-Belgium, Amos Kollek
Quiet Chaos, Italy, Antonello Grimaldi
Kabei: Our Mother, Japan, Yoji Yamada
Night and Day, South Korea, Hong Sang-soo
Lake Tahoe, Mexico, Fernando Eimbcke
Gardens of the Night, U.K.-U.S., Damian Harris
Happy-Go-Lucky, U.K., Mike Leigh
Ballast, U.S., Lance Hammer
Elegy, U.S., Isabel Coixet
S.O.P. Standard Operating Procedure, U.S., Errol Morris
There Will Be Blood, U.S., Paul Thomas Anderson

OUT OF COMPETITION
Katyn, Poland, Andrzej Wajda
Be Kind Rewind, U.S., Michel Gondry, CLOSER
Fireflies in the Garden, U.S., Dennis Lee
The Other Boleyn Girl, U.S.-U.K., Justin Chadwick
Shine a Light, U.S.-U.K., Martin Scorsese, OPENER



|*| كتابات
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الزميل صلاح سرميني يكتب عن فيلم عبد اللطيف كشيش (وهو يكتبه كيشيش وربما معه حق) الجديد
الذي عرض في أكثر من مهرجان إنطلاقاً من مهرجان ڤانيسيا الإيطالي «كُسكسي بالسمك» مقالة نقدية جيّدة. تابعها على موقعه
http://salah-sermini.maktoobblog.com/
..................................
المخرج محمد خان يتحدّث عن فيلم وودي ألن »دواخل« (وهو فيلم أنجزه المخرج في 1978) ويعلن إعجابه- هنا قد نختلف فوودي ألن غير الكوميدي أقل نجاحاً فنياً من وودي ألن الكوميدي، خصوصاً حين يستعير من النابغة إنغمر برغمَن. على أي حال جرّب حظّك بنفسك على
http://klephty2.blogspot.com/
..................................
ومن هم أكثر السينمائيين العالميين قوّة وتأثيراً هذه الأيام؟ مجلة
Paste
تنشر تقريرها على
http://www.pastemagazine.com/action/article/6198/feature/music/the_art_house_powerhouse_100
إذا أحببت٠
.....................................
بينما يقوم موقع
411.mania.com
نشر الجزء الأول من لائحة ستحتوي على 100 أهم (او ربما أنجح) شخصية سينمائية. الحديث ليس عن جوني دب مثلاً بل عن شخصية ويلي وونكا التي لعبها في «تشارلي ومصنع الشوكولا» والتي تحتل الرقم 98
.....................................
ومجلة كاييه دو سينما تدلي بدلوها في الموضوع العراقي (سبقتها مجلات أميركية مثل سينياست وفيلم كومنت) في موضوع حول فيلم برايان دي بالما
Redacted
وذلك على موقعها
www.cahiersducinema.com/site.php3



|*| NOTEBOOK |*|
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
واحد من المخرجين الذين لا تقرأ عنهم شيئاً لا هذه الأيام ولا في أي يوم منذ نحو عشر سنوات، المخرج جون لانديس. كان له عز في الثمانينات عندما أخرج
Blues Brothers, Twilight Zone, Coming to America
وفي التسعينات حين قدّم
Oscar, Beverly Hills Cop III, Three Amigos, etc...
لكن يونيفرسال استقبلته قبل أيام قليلة لتبحث معه إخراج
The Wolf Man
الفيلم الذي قرّر مارك رومانِك الإعتذار عن تنفيذه لأنه أراد ميزانية تصل الى مئة مليون دولار، لكن يونيفرسال تريد عصرها الى ما دون ذلك. بدعوة جون لانديس للتباحث بدا كما لو أن يونيفرسال ستزيل الغبار عن هذا المخرج ذي الأعمال المسليّة (لا أكثر) لكن ما أن خرج من عندها حتى كانت اليد على الهاتف تطلب مرشّحاً آخر هو جو جونستون صاحب
Honey, I Shrank The Kid, The Rocketeer, Jumanji, Jurassic Park III
وهو من يبدو الإختيار النهائي لتحقيق «الرجل الذئب»٠
...........................................
إذا شاهدت صوراً من فيلم «روكي بلباو» او «رامبو» الحديث لوجدت ممثلاً متجّهماً لم تشرق الشمس على وجهه منذ عصور، لكن الممثل سلڤستر ستالون سعيد جّداً بالنجاح الذي تحققه عودته كذلك شركة نيو إيماج التي أنتجت «رامبو» الجديد لدرجة أنها أبرمت معه عقداً ينص على فيلمين جديدين لم يتم تحديدهما بعد لكن قد يكونا استكمالاً لهذين المسلسلين٠
وأعتقد أني قرأت أنه هو المرشّح لاستكمال مسلسل آخر كان بدأه الراحل تشارلز برونسون وأنجز منه أربعة هي سلسلة
Death Wish
ستالون في الثانية والستّين لكنه قام بكل الحركات البدنية التي تطلّبها فيلم «رامبو» وقبله «روكي بلباو»



|*| OSCAR COUNTDOWN |*|
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مسابقة أوسكار أفضل سيناريو مقتبس
................................................
في العدد 160 تناولت الكتّاب المرشّحين لأوسكار أفضل سيناريو كتب خصّيصاً للسينما. التالي كتابة حول الكتّاب المرشّحين لأفضل سيناريو مقتبس٠

 الأفلام الأمريكية الخمسة المرشّحة لأفضل سيناريو مقتبس تقول الكثير في هذا الشأن على أي حال. والمحور الجامع بينها -لجانب أنها كلها مقتبسة من مصادر مكتوبة مختلفة- هو أن حجم الاقتباس متفاوت من فيلم لآخر. فالواقع أن لا يوجد كاتب سيناريو يستطيع أن يطلق على نفسه هذا اللقب بجدارة يرضى بأن يحبس نفسه بين ضفتي كتاب أو أن يقول إنه يقتبس بتحرر كامل. ذلك أن الشرط بالنسبة لكاتب سيناريو يعمل نقلاً عن كتاب هو مصلحة الفيلم المنوي وإذا كانت المصلحة تقتضي الأمانة فليكن وإذا كانت تقتضي التحرر بنسب مختلفة فليكن. المهم -في حالات الاقتباس كلها- أن المادة الأصلية  لا تزال المرجع الواضح، وأن السيناريو هو الوسيط الصالح للنقلة المزمعة من الكتاب إلى الشاشة٠
 الأفلام المرشّحة في هذا السياق هي:
تعويض  /Atornemant  
بعيداً عنها/  Away From Here
الغطّاس والفراشة/  Diving Bell and the Butterfly
لا بلد للمسنّين/  No Country for Old Men
سيكون هناك دم /  There Will be Blood
النقد التالي للسيناريوهات مبني على مشاهدة الأفلام وقراءة سيناريوهاتها وقراءة الكتب الأصلية (باستثناء واحد هو “الغطّاس والفراشة”)٠

ATONEMENT
سيناريو: كرستوفر همبتون
الأصل: رواية لإيان ماكايوان
نبذة: كذبة فتاة صغيرة تؤدي إلى مأساة تعاني منها شقيقتها والشاب الذي تحبّه لما بعد زواجهما.
 “تعويض” هو حالة فريدة بين السيناريوهات المرشّحة من حيث إن النيّة لدى المنتجين ولدى المخرج جو رايت كانت إنجاز فيلم أمين للرواية بقدر ما يمكن. لذلك حينما كتب همبتون السيناريو الأول واجتمع مع المخرج لمناقشته انتهى الاجتماع بإصرار المخرج على أن يعيد الكاتب كتابة كل السيناريو (وليس فقط تصحيحه في أجزاء منه) ليأتي العمل شبيهاً بالأصل. الذي كان في بال المخرج هو أن ينقل ذلك المرور عبر الأزمنة الذي ميّز الكتابة لأن هذا المرور، حسب وجهة نظره، هو أحد أهم مميّزات الرواية. وما كتبه همبتون كان معالجة متوالية ذات خط زمني واحد. أيضاً  لكن ومع أنه أعاد صياغة السيناريو بأكمله على مضض بادئ الأمر الا أنه أحب ما لجأ اليه وتبنّاه. على ذلك، هناك اختلافات أهمّها التخلّي عن لغة المخاطب في الفيلم رغم وجودها في الرواية.
 كرستوفر كان لابد أنه وجد نفسه في  مواجهة الكثير من التحدّيات من بينها أن الرواية منقسمة إلى قسمين والقسم الثاني يكفي لأن يكون قائماً بحد ذاته فهو يحتوي على الفصول الثلاثة الرئيسية في العمل الدرامي التقليدي (بداية، الحبكة ثم الخلاصة) وهو قرّر أن يعمد إلى ما يوحّد أكثر بين هذين القسمين.

AWAY FROM HER
 سيناريو: سارا بولي
الأصل: قصّة قصيرة لأليس منرو
نبذة: امرأة متزوّجة منذ أربعين سنة تفقد ذاكرتها. في المصح من دون زوجها لأول مرّة ومن دون ذاكرتها تقع في حب رجل مقعد.
 هذه الدراما التي أخرجتها سارا بولي مقتبسة بأمانة عن القصّة القصيرة التي نشرتها
  . حين شاهدت الكاتبة الفيلم صرّحت بأن الفيلم لم يحدث تغييرات كثيرة في 1999أليس منرو في مجلة “ذي نيويوركر” سنة السيناريو إذ “لا يزال الفيلم يصوّر الازدواجية في الحياة فالحب والزواج يستطيعان جلب الكثير من السعادة لكنهما أيضاً خسارة وألم”. ما وجدته المخرجة التي كتبت السيناريو بنفسها واضحاً هو هذا المفهوم على حزنه. في السيناريو
الذي وضعته هناك ذات المحطّات الزمنية والحدثية.  وهي حتى لو رغبت في التغيير فإن مجالات القصّة القصيرة التي من شأنها تمكينها من هذا التغيير محدودة. هنا الأمانة ناتجة عن أن القصّة مكتوبة باقتصاد وبكثير من الشرح النفسي والعاطفي لذلك فإن
الباقي هو اتّباع الأحداث والمفارقات المحدودة تلك

DIVING BELL AND THE BUTTERFLY


سيناريو: رونالد هاروود
الأصل: كتاب مذكّرات وضعه الصحافي الفرنسي جان- دومونيك بوبي
نبذة: سرد الصحافي ما حدث له بعد إصابته بنوبة نتج عنها شلل تام منعه من تحريك أي شيء باستثناء جفنه الأيسر. بهما وضع الكتاب.
 السيناريو المكتوب تطلّب الكثير من الجهد لكن ليس الجهد الموازي للصحافي الذي اتفق مع الكاتب التنفيذي على آلية العمل: لقد قسّما الأحرف الفرنسية إلى أرقام. الحرف  A   يتطلّب رشفة جفن واحدة. حرف B الف). ما 200رشفتين وهكذا (مجموع الرشفات نحو نجده في سيناريو الكاتب هاروود هو متابعة لحياة المقعد واستحواذ تلك الفرص الواردة في الكتاب للخروج من المكان الواحد. هذه الفرص عبارة عن ذكريات وخواطر الكاتب عن حياته قبل إصابته٠
 هاروود كاتب جيّد وضع “عازف البيانو” و”أوليفر تويست” (أخرجهما رومان بولانسكي) لكنه هنا يواجه مهمّة مختلفة وعسيرة ولو أنه نفّذها جيداً. على أن جهد المخرج جوليان شنابل يطغى على العمل (نال شنابل جائزة أفضل مخرج في مهرجان “كان”)٠

NO COUNTRY FOR OLD MEN
 سيناريو: جوول وإيثان كوون
الأصل: رواية من تأليف: كورماك مكارثي
نبذة: صيّاد في صحراء تكساس يجد حقيبة مملوءة بالمال نتيجة عملية مخدّرات فاشلة. يهرب بها فيلحقه قاتل لا يرحم وشريف يحاول إنقاذ حياته.
 يكتب كورماك مكارثي (الذي نقلت السينما رواية سابقة له هي “كل تلك الجياد الجميلة”) مرثياً الغرب والماضي الذي انتهى. يخاف من الحاضر لكنه يحب من بقي -مثله- حيّاً فيه وحيّاً في أمسه أيضاً. سيناريو الأخوين كوون اللذين أخرجا الفيلم أيضاً مفصّل. يختار من القصّة أحداثها لكنه يلعب قليلاً بشخصياتها فإذا هي كرتونية أكثر مما تستحق. لكن القصّة من القوّة بحيث إن الفيلم لا يمكن أن يحتفي بها خصوصاً وأن كورماك كتب روايته بأسلوب بصري سهل النقل إلى السينما. الحوار نقطة ضعف أخرى لأن كاتبي السيناريو كان عليهما إعادة صياغة ما وضعه الكاتب والكاتب قليلاً ما يعمد إلى الحوار ويكثر من الوصف. إلى ذلك،
فإن نهاية السيناريو هي أضعف من نهاية الكتاب٠

THERE WILL BE BLOOD


 سيناريو: بول توماس أندرسون
الأصل: رواية لأبتون سينكلير وعنوانها “نفط”٠
نبذة: بطل الفيلم صاحب آبار نفط بنى نفسه بنفسه وفي خضم انشغاله بتعزيز ثروته ومحاربة منافسيه ينزوي على نفسه وينتهي وحيداً٠
إبتون سينكلير كان كاتباً يسارياً والرواية التي وضعها باسم “نفط” تحتوي على هجوم على الرأسمالية وتضع بين الشخصيات الرئيسية شخصية نقابي شيوعي معاد لبطل الفيلم. بول توماس أندرسون الذي أخرج الفيلم عادة ما يكتب سيناريوهاته من وحي خياله وهذه هي المرّة الأولى التي يقتبس فيها عملاً. وقد أحسن عملاً حين قلل من الشخصيات الرئيسية ليحصر اهتمام المشاهد بالشخصية المحورية التي يؤديها على الشاشة دانيال داي-لويس٠
إلى ذلك، ابتعد عن المقاطع ذات الخطاب المباشر واكتفى بصياغة فيلم تستطيع أن تتوصّل عبره إلى ذات النقد السابق بلافتات أقل٠



|*| DICTIONARY OF FILMMAKERS |*|
Al Adamson
مخرج أميركي وُلد في 25/7/1929 وتوفّي في 2/8/1995
في العام ١٩٧١ كنت مارّاً بجانب سينما راديو سيتي في بيروت وشاهدت عنواناً لفيلم لم يكن مبرمجاً، حسب علمي في ذلك الحين، بل أُطلق فجأة٠ الفيلم حمل عنواناً رهيباً هو
Brain of Blood
وإذ دخلته مدفوعاً بحبّي لكل السينما ونكاية بالزملاء الذين كانوا يعتبرون أن الناقد عليه بأفلام بازوليني وفيلليني وبرغمن فقط، وجدت أن الفيلم رهيب أكثر من العنوان. ليس فقط هو فيلم عنيف بل هو أيضاً فيلم مخيف: أمير حاكم ولاية عربية مصاب بسرطان المخ وطبيبه محمد يفشل في إيجاد العلاج، فتتم الإستعانة بطبيب أميركي يتبيّن أنه مجنون (لكن هذا ينكشف لاحقاً بالطبع) وهذا يقرر أن الأمير أمير بحاجة الى مخ جديد فيزرع له مخ مخلوق مشوّه ومخيف والأمير يصبح على هذا النحو٠

لم أعر النواحي العربية إهتماماً حينها. وحين ألّفت "هوليوود والعرب" وضمّنته نحو مئات الأفلام التي ضمّت عرباً من السينما الصامتة الى مطلع القرن الجديد، فاتني مراجعة هذا الفيلم. لكني شاهدته مؤخراً على اسطوانة ووجدته ما زال واحداً من أفضل أفلام الرعب المستقلّة في أوانه من ناحية، وصاحب رسالة سياسية من ناحية أخرى: ببساطة استبدل الأمير أمير بحاكم طاغ يسارع البيت الأبيض لمدّه بأسباب البقاء ما يجعله أكثر طغياناً وتحصل على المادة السياسية التي في الفيلم٠

آل أدامسون... آل أدامسون... لم يغب الإسم عن بالي ولو أن ذلك بقي الفيلم الوحيد الذي شاهدته له حتى حين قريب وهو الذي أنجز عدداً كبيراً من أفلام الرعب المستقلّة (أيضاً فيها فرع مستقل بعيداً عن هوليوود التقليدية) ومنها (وقد وضعت نجوماً تقييمية لكل فيلم شاهدته من مجموعته)٠

Blood of Dracula's Castle ***
Five Bloody Graves ***
Dracula vs. Frankestein ****
Mean Mother ---
Hospital of Terror ---
في السينما الأميركية هناك مجموعة من المخرجين الذين دخلوا السينما لتحقيق أفلام رخيصة التكاليف والمهام والطموحات وتوقّفوا، بإختيارهم، عندها لأنها حمتهم من شروط العمل الهوليوودية المختلفة آنذاك على الأقل (إذ اليوم تطلق هوليوود أفلام رعب غبيّة تماثل تلك المسليّة والمثيرة التي حققها أمثال أدامسون حينها)٠
أفلامه كانت دموية بلا ريب لكن ما شاهدته منها كان جيّداً في حدود ما حاولت انجازه والتوقف عنده. كذلك موتته كانت دموية إذ قضى عندما نشب خلاف بينه وبين رجل أسمه فرد فولفورد فقام هذا بطعنه حتى الموت٠


تتمّة
لائحة مهرجان برلين السينمائي الدولي - كاملة


PANORAMA: SPECIAL
La rabia, Argentina, Albertina Carri
Revanche, Austria, Goetz Spielmann
What No One Knows, Denmark-Sweden, Soren Kragh-Jacobsen
The Feelings Factory, France-Belgium, Jean-Marc Moutout
Chiko, Germany, Ozgur Yildirim
Love and Other Crimes, Germany-Serbia-Austria-Slovenia, Stefan Arsenijevic
3 Women, Iran, Manijeh Hekmat
Lemon Tree, Israel-Germany-France, Eran Riklis
Sonetaula, Italy, Salvatore Mereu
Beautiful, South Korea, Juhn Jai-hong
Before Fall, Spain, Javier Gutierrez
Transsiberian, Spain-Germany-U.K.-Lithuania, Brad Anderson
Soul of a Demon, Taiwan, Chang Tso-chi
Filth and Wisdom, U.K., Madonna
Sleep Dealer, U.S.-Mexico, Alex Rivera

PANORAMA: MAIN PROGRAM
Another Love Story, Brazil-France-Uruguay, Lucia Murat
Everything Is Fine, Canada, Yves-Christian Fournier
The Fight, Canada, Anais Barbeau-Lavalette
The Aquarium, Egypt-France-Germany, Yousry Nasrallah
Guilty, France, Laetitia Masson
Otto, or Up With Dead People, Germany-Canada, Bruce LaBruce
The Amazing Truth About Queen Raquela, Iceland, Olaf de Fleur Johannesson
Woman's Hearts, Italy-Morocco, Kiff Kosoof
First Love, Japan, Koichi Imaizumi
Glasses, Japan, Naoko Ogigami
I Am From Titov Veles, Macedonia, Teona Strugar Mitevska
Mermaid, Russia, Anna Melikyan
Jerusalema, South Africa, Ralph Ziman
Shiver, Spain, Isidro Ortiz
Drifting Flowers, Taiwan, Zero Chou
Boy A, U.K., John Crowley
Dream Boy, U.S., James Bolton

FORUM
Corroboree, Australia, Ben Hackworth
Son of a Lion, Australia-Pakistan, Benjamin Gilmour
Loos ornamental, Austria-Germany, Heinz Emigholz
Corridor #8, Bulgaria, Boris Despodov
My Winnipeg, Canada, Guy Maddin
Sweet Food City, China, Gao Wendong
The Path, Costa Rica-France, Ishtar Yasin Gutierrez
Ain't Scared, France, Audrey Estrougo
Just Anybody, France-Belgium, Jacques Doillon
Mafrouza/Heart, France-Egypt, Emmanuelle Demoris
Victoire Terminus, Kinshasa, France-Congo, Florent de la Tullaye, Renaud Barret
Nacht vor Augen, Germany, Brigitte Bertele
Correction, Greece, Thanos Anastopoulos
Paruthiveeran, India, Ameer Sulthan
Seaview, Ireland, Paul Rowley, Nicky Gogan
Brides of Allah, Israel, Natalie Assouline
Motherland, Italy, Nello La Marca
Flipping Out, Israel-Canada, Yoav Shamir
Asyl: Park and Love Hotel, Japan, Izuru Kumasaka
Higurashi, Japan, Hiromasa Hirosue
United Red Army, Japan, Koji Wakamatsu
What the Heart Craves, Japan, Izumi Takahashi
Yasukuni, Japan-China, Li Ying
Grandmother's Flower, S. Korea, Mun Jeong-hyun
The Infinite Border, Mexico, Juan Manuel Sepulveda
Balikbayan Box, Philippines-Netherlands-Switzerland, Mes De Guzman
Slingshot, Philippines, Brillante Ma. Mendoza
Tribu, Philippines, Jim Libiran
Nirvana, Russia, Igor Voloshin
Invisible City, Singapore, Tan Pin-pin
Leo, Sweden, Josef Fares
God Man Dog, Taiwan, Singing Chen
Summer Book, Turkey, Seyfi Teoman
Divizionz, Uganda-S. Africa, Yes! That's Us
Be Like Others, U.S.-Canada-Iran, Tanaz Eshaghian
Green Porno, U.S., Isabella Rossellini, Jody Shapiro
South Main, U.S., Kelly Parker

GENERATION 14plus
The Black Balloon, Australia, Elissa Down
September, Australia, Peter Carstairs
Ben X, Belgium-Netherlands, Nic Balthazar
City of Men, Brazil, Paulo Morelli
Fighter, Denmark, Natasha Arthy
Worlds Apart, Denmark, Niels Arden Oplev
Love, Peace & Beatbox, Germany, Volker Meyer-Dabisch
32A, Ireland-Germany, Marian Quinn
Dunya & Desie, Netherlands-Belgium, Dana Nechushtan
Ciao bella, Sweden, Mani Maserrat-Agah
Somers Town, U.K., Shane Meadows
Liberation Day, U.S., Lee Isaac Chung
Sita Sings the Blues, U.S., Nina Paley
War Child, U.S., Christian Karim Chrobog


-----------------------------
يكفي اليوم والى غد
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
All Rights Reserved © 2008

Featured Post

Shadows and Phantoms | A Film E-magazine | Year: 11, Issue: 936

"سبايدر مان وشركاه... خيوط  واهية وأرباح عالية محمد رُضـا قبل زمن غير بعيد، كان في مقدورنا، كمشاهدين، مشاهدة الفيلم الم...

Popular